غير مصنف

أنجيلا مراد في ال ٢٠٢١ بين الكتابة والإخراج والتمثيل

 

كتب/وليد محمد

أثبتت الإعلامية الكاتبة والمخرجة اللبنانية أنجيلا مراد أن لها رؤية ونظرة في تناول قضايا المجتمع بشكل مختلف، ونالت إشادة واسعة بعد عرض برومو فيلمها ” تاء التأنيث Feminization ” عبر المنصات الإجتماعية.

الفيلم من النوع القصير وليس تجاريًا. إضافة إلى القيمة الإنسانية للفيلم الذي انحاز للمهمشين والمظلومين في المجتمع وعرض معاناتهم كما هي، ناقش الفيلم قضايا الظلم الذي تتعرض له الفتيات في مجتمع ذكوري والأمومة دون زواج، والعنف الأسري وتشرّد الأطفال والفئات التي تعيش بلا وثائق أو أوراق رسمية تثبت وجودها على الأرض.

لجأت المخرجة اللبنانيةأنجيلا مراد إلى اللعب على العواطف عبر تصوير قصة مؤلمة ومن خلال تناول الشخصيات التي تستثير الرأي العام مثل شخصية الطفل المشرّد “ماجد” الذي قام بدوره الطفل احمد كازان وشخصية “أمل” التي قدمتها أنجيلا مراد باحتراف كما أن ألين الشامي تميزت بشخصية “زينب” التي قدمتها بالفيلم.

من جهة أخرى تستكمل أنجيلا تحضيراتها لأكثر من مشروع لعام ٢٠٢١ والبداية ستكون مع فيلم وثائقي تعلن عن تفاصيله لاحقاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق