صحةعاجل

الصحفية سامية نجيب بعد إصابتها بالسرطان – متركزوش قوى معانا

كتبت الزميلة سامية نجيب بنت محافظة المنيا بعد إصابتها بمرض السرطان وخوضها لتجربة العلاج الكيماوى لمن يسخرون أو يركزون مع مرضى السرطان قائلة

حابه يا اصحابي اقولكم حاجه شوفتها بنفسي بالكانسر .. كنت زمان بقول هما ليه بيخسوا كده بالشكل ده مكنتش عارفه انه العلاج الكيماوى بيقفل الشهيه للاكل كنت بصليلهم ربنا يرفع عنهم دلوقت انا بقيت واحده منهم محاربه للكانسر وطبعا الحس الصحفي بتاعي اشتغل مع حالات بنفس حالتي اتكلمت معاهم لقيت اني النفسيه اهم حاجه بالقصه +العلاج .. لقيت كمان ستات مكسوفه تلبس باروكه ولما سألتهم ليه ايه فيها ؟ قالولي الناس كانت بتسخر مننا بالشارع وكأنهم مثلا لابسينها منظر !!! بجد قلبي وجعني .. شوفتم انتم ممكن بنظره تقتل شخص نفسيا ومعنويا وفعلا جايز تدهور حالته بسبب أنكم مركزين مع الناس !!

يعني اما تشوف حد لابس باروكه بلاش نقعد نركز معاهم وبلاش نظرات الشفقه والعطف كل ده بتقتل اللي قدامك نظرتك استهزائك !! سيبوا الناس بحالها .. انا واحده من الناس بلبس باروكه عادى ايه المشكله ولا بيهمني اي حد وبنعمة ربنا بحارب الكانسر مش هستسلم ليه .. رسالتي ليكم متركزوش مع حد مش هايبقي مرض وتعب وكمان فلسفة بالشارع وتحليل دى لابسه ليه كده او عامله بنفسها كده ليه ؟

محدش ضامن صحته فيكم الرحمه شوية لبعض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق