أخبار عالمية

حادث سقوط طائرة باكستانية يكشف فضيحة في وزارة الطيران

أسماء عبد المحسن عبد المجيد

 

بالقرب من مدينة”كراتشي” الباكستانية التابعة الخطوط الجوية الباكستانية وقع حادث مأساوي والذي أودى بحياة ٩٧ شخصا من بينهم جميع أفراد الطاقم حيث أن الطيار ومساعده كانا منشغلا بالحديث عن جائحة” كورونا” وتجاهلا تحذيرات برج المراقبة بأن الطائرة كانت مرتفعة وليست في وضع الهبوط الحادث دفع السلطات الباكستانية الى التحقيق وكشف التحقيق أن الحادث ناتج عن خطأ بشري وان الطائرة كانت مرتفعة وليست في وضع الهبوط , وجاء تصريح وزير الطيران الباكستاني “غلام سروار خان” بعد تقديمه للبرلمان: أن نحو ثلث الطيارين في”باكستان” زوروا تصاريح طيرانهم

وان معظمها مشكوك فيها وليس لديهم خبرات طيران مناسبة ، ولم يجتازوا الاختبارات المناسبة بل إن بعضهم لم يحضروا الى الامتحانات ويتم عمل اختبار لمدى كفاءة الباكستانيين لقيادة الرحلات لتكون الصدمة أن ٢٦٢ طيارا من اصل ٨٦٠,قد زورو رخصة طيرانهم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق