عاجلنواب

حدوتة المال السياسى وعبد الرحمن بشارى

عبده عبد الحق

حبكه مغرضه قبل ان تكون مسأله نتحدث فيها عن الشرف
كل من يعرفنى يعرف انى بسيط ولا اميل الى التقرب من الاغنياء واصحاب السيارات الفارهة وأعشق الفقراء وأنحاز لهم .
الكل يتحدث عن رجل الخير عبدالرحمن بشارى هذا الرجل لم اجلس معه بكافتيريا أو فندق بل عرفته فى البدايه من الفيس .
قابلته عندنا بنجع الدويكات وكنا نبنى المسجد ولم نطلب منه الحضور بل هو اتى الينا وشارك فى اعمار المسجد بالدهان والفرش والتكييفات وتكلفة تركيب الرخام وعندما شارك لم يكن حتى يفكر فى الترشح وقتها .
هذا الرجل فاتح بيوت فى كل البلاد وعامل لهم فيزات شهريه وليس سمع بل على يدى ..

هذا الرجل متولى مصاريف طلبه بالجامعات من زمن ويدفع لهم مبالغ ضحمه شهريه وبدون اى هدف غير انه رجل خير .
هذا الرجل متواضع يجلس مع الصغير والكبير والفقير والغنى بنفس متواضعه .

هذا الرجل اعلم نقاء قلبه وجود اصله .
حدوته اشترى الناس ودفع فلوس فليكن ذلك شيىء سلبى واتفق معكم كونوا منصفين وضعوا فى الكفه الاخرى شخصية الرجل واعماله الخيريه فى كفه أخرى واحكموا حكما عادلا ..
كل ما من يتحدث عن المال السياسى مغرض قبل ان يكون مدافعا عن الشرف .
وانا احترم المرشح الاخر فى الاعادة ولن اتناوله هنا احتراماً له ولمؤديه ايضا .
الانتخابات سوف تنتهى ويبقى المغرضون فى نظرنا صغار ..
اشهد الله على ما قلت ليس لى ناقة ولا جمل فهذا الرجل رجل خير .
فقفوا مع ابن بلدكم واتركوا المغرضين لسواد قلوبهم .
والله على ما أقول شهيد ..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق