صحةعاجل

طبيب مصرى يضع خطة لوزارة التعليم للتغلب على فيروس كورونا – فعلتها كندا سابقاً

وضع الدكتور سامح أحمد الطبيب المصرى الأمريكى على صفحته الشخصية مقترحاً لعلاج العام الدراسى الجديد فى مصر مؤكدا بأن فتح المدارس في مصر في وجود الفيروس وعدم وجود علاج أو تطعيم ممكن يسبب خطر حقيقي ونشر الوباء من الاطفال لعائلتهم او لهيئة التدريس

في نفس الوقت إغلاق المدارس تماماً أو التعليم عن بعد في المدارس والجامعات يحتاج الى أموال كثيرة جدا وبنية تحتية قوية وللأسف غير موجودة فى مصر حاليا ولا توجد إلا فى دول العالم الأول

انا عندي اقتراح حل وسط

سامح أحمد

مصر بها أماكن كتيرة مفتوحة في الساحات أو الملاعب الجامعية أو اراضي فضاء

من الممكن أن تصبح هذه الأماكن مدارس في الهواء الطلق خاصة أن المدارس المصرية فى الشتاء وهذا يعنى عدم سخونة حرارة الشمس مثل الصيف ـ ويمكن عمل تندات متحركة في حالة المطر
تكاليف عمل فصول في الهواء الطلق أقل بكتير من الاستثمار بمليارات في بنية تحتية للتعليم عن بعد وبعد ما ينتهي الوباء تضيع هذه الأموال

دولة كندا فعلت ذلك حينما كانت هناك مدرسة مفتوحة لتعليم الطلبة المصابين بالسل الرئوي وقتما كان العلاج غير موجود وحاليا أصبحت مدرسة صيفية باسم
The High Park Forest School
لم تتكلف وقتها أموالا كثيرة في منع عدوى السل للمدرسين

صور من المدرسة المفتوحة في كندا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق