حوادثعاجل

عودة فتاة أسيوط المسيحية إلى أهلها وبيان من إيبارشية أسيوط

مازال مسلسل اختفاء الفتيات القبطيات يمثل عقبة أمام الدولة المصرية فبين الحين والأخر نجد فتاة مختفية وتحدث تظاهرات أو وقفات من أهلها للمطالبة بعودتها ثم تعود وهذا ما حدث مع فتاة أسيوط حيث عادت الفتاة القبطية المختفية بالبدارى ماجدة منصور الى منزلها بعد تدخل الاجهزة الامنية والوصول الى الفتاة واعادتها لاسرتها ليعود السلام الى مركز البدارى ولم تكشف الاسرة اى تفاصيل عن العودة.


وتوجه الأنبا يوأنس أسقف أسيوط وساحل سليم والبداري، بالشكر إلى وزير الداخلية والجهات الأمنية العاملة بمحافظة أسيوط، على مجهودها في عودة “ماجدة منصور” فتاة البداري بعد تغيبها عن منزل أسرتها لمدة أسبوع.

وقال الأنبا يوأنس أسقف أسيوط، في بيان له : “إيبارشية أسيوط وكهنة وشعب مركز البداري يتقدمون ببالغ الشكر والتقدير لوزير الداخلية والجهات الأمنية العاملة بأسيوط، وذلك لتعب محبتهم ومجهوداتهم الصادقة في عودة ابنتنا الغالية المباركة ماجدة منصور، داعيا الله لحفظ مصر الغالية وشعبها الأصيل”.

جدير بالذكر أن والد الفتاة ماجد منصور، قد تقدم ببلاغ لمركز شرطة البداري بمحافظة أسيوط، يفيد بتغيب نجلته أثناء توجها إلى مدينة أسيوط لاستكمال أوراق تقديم الجامعة، ونجحت الأجهزة الأمنية في العثور على الفتاة وعودتها إلى أسرتها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق