تعليممحافظات

وزيرا التعليم العالي والهجرة ومحافظ الفيوم يشاركون الجامعة إحتفالها بعيد العلم

كتب: جهاد بكر كيلانى

 

شهد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي، والسفيرة نبيلة مكرم وزير الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم، احتفال جامعة الفيوم بعيد العلم الثاني عشر الذى يقام على مدى يومى 30 و31 ديسمبر الجارى لتكريم ابناء جامعة الفيوم المتميزين في كافة المجالات العلمية والبحثية والإدارية والأنشطة الطلابية، وذلك بحضور الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم، ونواب رئيس الجامعة، والمهندس أيمن عزت سكرتير عام المحافظة المساعد، وحشد من عمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة التدريس، وعدد من أعضاء مجلس النواب، والقيادات التنفيذية بالمحافظة، وحشد كبير من العاملين وخريجى وطلاب الجامعة.

 

أكد محافظ الفيوم فى كلمته أن مصر قد شهدت خلال الأعوام الأخيرة طفرة تنموية على مختلف الأصعدة، مشددا أن مصر قوية بعلماءها فى جميع المجالات، مشيرا إلى حرص المحافظة على الاستعانة بالخبرات العلمية والشراكة الفعالة بين الجهاز التنفيذى والكوادر العلمية بالجامعة، الأمر الذى يسهم فى بناء الإنسان وخدمة قضايا التنمية على أرض المحافظة.     

         

وأضاف أن محافظة الفيوم قد شرفت منذ أيام بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لافتتاح المجمع الحيواني المتكامل بيوسف الصديق، فضلاً عن زيارة وزيرة الهجرة أمس وانطلاق مبادرة “مراكب النجاة” من الفيوم، واليوم افتتاح مستشفى جامعي جديد، مما يؤكد أن الفيوم قادمة بقوة، معتمدة على عقول علماءها الأجلاء وسواعد شبابها المخلصين، لافتا إلى أنه يجرى دراسة تنفيذ عدد من المشروعات المشتركة مع الجامعة إيمانا من المحافظة بأهمية البحث العلمى فى التنمية.

 

فيما أعربت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عن سعادتها وفخرها بوجودها فى رحاب جامعة الفيوم، موضحة أن زيارتها لمحافظة الفيوم جاءت تنفيذا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لإطلاق مبادرة مراكب النجاة التى تستهدف التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، مشيدة بتعاون جميع المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني وأعضاء مجلس النواب، مضيفة أنه سيتم من خلال المبادرة عمل فيلم وثائقى عن النماذج الباهرة بكل محافظة، موجهة الشباب بالبحث عن هذه النماذج والاقتداء بها.

 

ومن جهته قدم وزير التعليم العالى والبحث العلمي تهنئته للخريجين وجميع المكرمين خلال الاحتفالية، مشيدا بالتعاون البناء مع محافظ الفيوم ومع جميع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة وأعضاء مجلس النواب، كما أعرب عن شكره للمتبرعين الأمير مصطفى حسن والمهندس محمد قبطان.

 

وقال رئيس جامعة الفيوم أنه سيتم خلال يومى الإحتفال تكريم ما يقرب من 964 شخصا من أبناء الجامعة من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والإداريين والعاملين والخريجين والطلاب، حيث تم خلال اليوم الأول تكريم رئيس جامعة الفيوم السابق، والقائم بأعمال رئيس الجامعة السابق، ونائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة السابق، والعمداء والوكلاء السابقين، والقيادات الإدارية السابقة، ومنح جائزة جامعة الفيوم التقديرية في القطاع العملي، وجائزة جامعة الفيوم للتفوق في التدريس، وجائزة جامعة الفيوم للتفوق في البحث العلمي (القطاع العملي)، بالإضافة إلى جائزة جامعة الفيوم للتفوق في البحث العلمي (القطاع الأدبي)، وجائزة جامعة الفيوم للتفوق في خدمة المجتمع، وجائزة جامعة الفيوم التشجيعية في التأليف العلمي (القطاع العملي)، وجائزة جامعة الفيوم التشجيعية في التأليف العلمي (القطاع الأدبي)، وأوائل الخريجين بالبكالوريوس والليسانس.

 

تابع الأنصاري بأنه سيتم خلال اليوم الثاني تكريم أسماء الراحلين من أعضاء هيئة التدريس، والراحلين من الإداريين، والمتميزين من أعضاء هيئة التدريس، والمتميزين في الترقي لوظيفة أستاذ، والترقي لوظيفة أستاذ، والمتميزين في الترقي لوظيفة أستاذ مساعد والترقي لوظيفة أستاذ مساعد، وجائزة التميز الإداري، وجائزة الموظف المثالي، وجائزة العامل المثالي، والمتميزين في النشر العلمي بأبحاث لها معامل تأثير، والمتميزين في النشر العلمي بأبحاث ليس لها معامل تأثير، وجائزة أفضل رسالة دكتوراه في القطاع العملي، وجائزة أفضل رسالة ماجستير في القطاع العملي، والحاصلين على الدكتوراه من أعضاء الهيئة المعاونة والحاصلين على الماجستير من أعضاء الهيئة المعاونة، والحاصلين على الدكتوراه من الوافدين والحاصلين على الماجستير من الوافدين، والحاصلين على الدكتوراه من الإداريين والحاصلين على الماجستير من الإداريين، وأوائل الخريجين (البكالوريوس – الليسانس) والطلاب المتميزين في الأنشطة الطلابية.

 

بدأ الحفل بالسلام الجمهورى ثم عرض فيلم تسجيلى حول جامعة الفيوم، وعلى هامش احتفال جامعة الفيوم بعيد العلم الثانى عشر، أطلق وزير التعليم العالى ومحافظ الفيوم، تميمة أسبوع فتيات الجامعات المصرية 2020 الذي تستضيفه الجامعة خلال الفترة من 24 حتى 29 يناير، بمشاركة ما يقرب من 3500 طالبة يمثلون 28 جامعة حكومية وخاصة، بهدف تدعيم أواصر التواصل والتعارف ونقل الخبرات والمهارات بين طلاب الجامعات المصرية، كما شهد الوزير ومحافظ الفيوم تدشين مبادرة “هنجملها” لغرس 1000 شجرة مثمرة بجميع أنحاء الجامعة تبرع من المهندس محمد قبطان رئيس مجلس ادارة مبادرة هنجملها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق